قال مراسل الجزيرة إن الطائرات الحربية الروسية استهدفت في وقت متأخر من ليل أمس السبت بالقنابل الفوسفورية الحارقة الأحياء السكنية في مدينة حيان بريف حلب الشمالي، مما أسفر عن اندلاع حرائق كبيرة ودمار في الأبنية.

وأفاد المراسل بأن مدن وبلدات بينانون وحريتان ومعارة الأرتيق وعندان في الريف تعرضت لقصف آخر من الطيران الروسي أيضا بالقنابل العنقودية أدى إلى أضرار مادية.

وكان نحو مئة شخص قد قتلوا أمس السبت -أغلبهم نساء وأطفال- حيث استمرت غارات روسيا والنظام السوري على حلب وأريافها لليوم التالي. وقال النظام السوري إن هجماته لن تتوقف إلا بمعطيات يحددها القادة في الميدان.

المصدر : الجزيرة