سيطرت قوات المعارضة السورية المسلحة على كامل معمل السكر ومحطة القطار جنوب شرق بلدة الكبارية بريف حماة بعد معارك مع قوات النظام والمليشيات الموالية لها.

وقال مراسل الجزيرة إن المعارضة وسعت نطاق سيطرتها في بلدة معان ومحيطها بريف حماة الشمالي.

يأتي هذا التطور بعد يوم من سيطرة فصائل في المعارضة المسلحة وفصيل جند الأقصى على بلدتي معان والكبارية اللتين تقطنهما أغلبية موالية للنظام شمال شرق حماة.
 
وذكرت مصادر للجزيرة أن عملية السيطرة جاءت بعد معارك مع قوات النظام التي انسحبت نحو مواقعها في شمال حماة.

بالمقابل، قالت مواقع موالية للنظام السوري إن اشتباكات دارت بين قوات النظام ومليشياته مع مقاتلي المعارضة، مشيرة إلى أن طائرات النظام شنت عدة غارات على مواقع المعارضة شمال حماة.
 
يُشار إلى أن قوات المعارضة المسلحة استأنفت معارك أعلنت عن بدئها قبل اتفاق الهدنة، وسيطرت خلالها على عدة قرى وبلدات وحواجز تابعة للنظام في ريف حماة.

المصدر : الجزيرة