أعلنت فصائل صقور الجبل والفرقة الشمالية والفرقة الثالثة عشرة التابعة للجيش السوري الحر عن توحدها الكامل تحت مسمى جيش إدلب الحر.

وذكر بيان مصور حصلت الجزيرة على نسخة منه أنه تم تعيين النقيب حسن حاج علي قائدا عاما للجيش والنقيب محمد بيوش نائبا له.

وبهذا الاندماج تكون فصائل الجيش الحر العاملة في إدلب قد اندمجت تحت مسمى واحد لأول مرة منذ انطلاق الثورة السورية.

تجدر الإشارة إلى أنه في مطلع الشهر الجاري كان رئيس الهيئة العليا للمفاوضات للمعارضة السورية رياض حجاب قد أجرى مباحثات في أنقرة مع ممثلي عدد من فصائل المعارضة المسلحة الموجودة في الشمال السوري، وأكد المجتمعون حينها استعدادهم للاندماج في أي تشكيل عسكري وطني موحد.

 

المصدر : الجزيرة