محمد بن نايف: محاربة الإرهاب مسؤولية دولية مشتركة
آخر تحديث: 2016/9/21 الساعة 22:20 (مكة المكرمة) الموافق 1437/12/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/9/21 الساعة 22:20 (مكة المكرمة) الموافق 1437/12/20 هـ

محمد بن نايف: محاربة الإرهاب مسؤولية دولية مشتركة

محمد بن نايف قال إن السعودية أحبطت 268 عملية إرهابية كان بعضها موجها لدول صديقة (الأوروبية)
محمد بن نايف قال إن السعودية أحبطت 268 عملية إرهابية كان بعضها موجها لدول صديقة (الأوروبية)

قال ولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف إن المملكة تعرضت لأكثر من مئة هجوم إرهابي منذ عام 1992، واتهم من وصفهم بالانقلابيين في اليمن بمواصلة استهداف المدنيين هناك.

وفي كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة قال الأمير محمد بن نايف إن السعودية أحبطت 268 عملية إرهابية كان بعضها موجها لدول صديقة، مؤكدا على أن "محاربة الإرهاب مسؤولية مشتركة تتطلب تظافر الجهود الدولية".

واتهم ولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف من وصفهم بالانقلابيين في اليمن بمواصلة استهداف المدنيين هناك. وأشار إلى أن الرياض تؤيد بشكل تام مساعي مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الرامية للوصول إلى حل سياسي في اليمن، لافتا إلى أن بلاده هي أكبر داعم للعمليات الإنسانية هناك.

من جهة ثانية، دعا الأمير محمد بن نايف إلى اتخاذ المجتمع الدولي التدابير كافة لوقف ما يتعرض له الشعب الفلسطيني، وندد بالاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى.

وقال الأمير محمد بن نايف إن علاقات إيران مع جيرانها يجب أن تكون قائمة على حسن الجوار وعدم التدخل في شؤون الدول الداخلية.

وشدد ولي العهد السعودي على أن الوقت قد حان لإيجاد حل سياسي لإنهاء مأساة سوريا وفق مقررات جنيف1.

من ناحية أخرى، أكد رئيس المجلس الأوروبي دونالد تاسك على دعم التوجه الدولي لإيجاد مدونة سلوك بشأن اللاجئين، مشيرا إلى أن حمايتهم تظهر ضرورة تكاتف الدول.

وأضاف تاسك في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أن المجلس الأوروبي جاهز للانخراط في جهود الأمم المتحدة لإيجاد حل للأزمة السورية، داعيا إلى منظومة تضمن أن يحصل الجميع على حصة عادلة من العولمة.

المصدر : الجزيرة

التعليقات