المساعدات الأممية لحلب لا تزال عالقة
آخر تحديث: 2016/9/18 الساعة 15:32 (مكة المكرمة) الموافق 1437/12/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/9/18 الساعة 15:32 (مكة المكرمة) الموافق 1437/12/17 هـ

المساعدات الأممية لحلب لا تزال عالقة

لا تزال شاحنات المساعدات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة عالقة منذ أيام عند الحدود التركية السورية، ولم تتمكن من الوصول إلى المناطق المحاصرة في سوريا، ولا سيما حلب.

 

وتتهم الأمم المتحدة الحكومة السورية بعرقلة إدخال هذه المساعدات بسبب عدم إعطائها التصاريح اللازمة لذلك، وعبرت المنظمة الدولية على لسان مبعوثها ستفان دي ميستورا عن خيبة أملها لعدم الالتزام ببند إدخال هذه المساعدات بلا قيد أو شرط وفق اتفاق الهدنة الأميركي الروسي.

 

من جهتها تؤكد المعارضة السورية أنها لم تشهد أي مؤشر على انسحاب القوات الحكومية من مواقعها في طريق الكاستيلو المخصص لمرور قوافل المساعدات القادمة من تركيا باتجاه المناطق المحاصرة في مدينة حلب، حسب ما نص عليه الاتفاق. 

 

في المقابل نفت دمشق منعها مرور قوافل المساعدات، وقالت إنها لم تتلق أي ضمانات تتعلق بأمن هذه القوافل على طريق الكاستيلو.

 

وأعربت الخارجية السورية في بيان صدر السبت عن استعدادها للحوار والتعاون مع الجهات الدولية المعنية لتنفيذ ما تم التوافق عليه مع الأمم المتحدة، خاصة الإجراءات المتعلقة بالأوضاع الإنسانية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات