أفادت مصادر للجزيرة بأن عشرات المدنيين سقطوا بين قتيل وجريح جراء قصف للطيران الروسي بقنابل عنقودية استهدف الأحياء السكنية والسوق الرئيسية بمدينة الميادين في ريف دير الزور الشرقي التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت المصادر إن أكثر من عشرين مدنيا بينهم أطفال وعائلة كاملة مؤلفة من سبعة أشخاص قتلوا وأصيب عشرات آخرون، مضيفة أن من بين الجرحى إصابات خطيرة ما قدر يرجح ارتفاع عدد القتلى، وقد أسفر القصف أيضا عن دمار في المكان والممتلكات.

ونقلت شبكة شام الإخبارية عن ناشطين قولهم إن الطيران الروسي استهدف عدة مناطق في دير الزور بـالقنابل العنقودية التي انتشرت على مساحات كبيرة بالقرب من المشفى الوطني ومدرسة عبد الجبار العبيد وبالقرب من قلعة الرحبة ومنطقة الكراج وسط المدينة.

الشبكة السورية لحقوق الإنسان وثقت 28 خرقا للهدنة بسوريا جميعها من طرف النظام (الجزيرة)

خرق الهدنة
في غضون ذلك، تواصل قصف الطيران الروسي وقوات النظام السوري على مدن وبلدات عدة، ورصد مراسلو الجزيرة خروقات للهدنة الجديدة في سوريا من قبل قوات النظام بمناطق متفرقة بالغوطة الشرقية في ريف دمشق التي شهدت في وقت متأخر أمس الأربعاء قصفا لقوات النظام بالدبابات وقذائف الهاون على بلدتي الشيفونية والريحان والأحياء السكنية لمدينة دوما.

وقصفت قوات النظام السوري أطراف مدينة عربين في الغوطة الشرقية بريف دمشق ومنطقة تل كردي القريبة من دوما، مضيفا أن قوات النظام استهدفت مواقع تابعة للمعارضة المسلحة في منطقة المرج شرقي الغوطة، وأحياء في مدينة مضايا المحاصرة في ريف دمشق.

وفي ريف إدلب، قال مراسل الجزيرة إن طفلين أصيبا بجروح جراء غارات لسلاح الجو الحكومي السوري استهدفت الأحياء السكنية في بلدة الشيخ مصطفى، ويُعد هذا الخرق السابع للهدنة من قوات النظام في إدلب منذ بدء سريانها قبل أربعة أيام.

وتعرضت مواقع تابعة لـ جيش الفتح في الراموسة في حلب لقصف مدفعي من قوات النظام الذي شنت طائراته غارات استهدفت بلدات وقرى عندان وحريتان وحيان وكفرناها والطريق المؤدي إلى غازي عنتاب، كما استهدف حزب الله اللبناني بالمدفعية قرية المرحمية في ريف حلب الجنوبي.

وقالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إنها وثقت 28 خرقا في عموم سوريا خلال الـ48 ساعة من عمر الهدنة، وأوضحت أن الخروقات جميعها كانت من قبل قوات النظام السوري.

ووفق الشبكة فإن الخروقات تركزت في مدينة درعا بواقع ثمانية، ثم ريف دمشق سبعة خروق، وفي الدرجة الثالثة ريف القنيطرة ستة خروق، وارتكبت قوات حزب الله وحدها خرقين بمدينة مضايا المحاصرة في ريف دمشق الغربي.

نفير بدرعا
وفي ريف درعا، قال مراسل الجزيرة إن فصائل المعارضة المسلحة بمدينة داعل أعلنت "النفير العام" وذلك إثر استمرار قوات النظام بأنشطتها العسكرية شرقي المدينة، تمهيدا للسيطرة على طريق دمشق درعا القديم.

وأضاف المراسل أن قوات المعارضة في داعل شكلت غرفة عمليات عسكرية لهذا الشأن، ودعت كل الفصائل في ريف درعا إلى مؤازرتها وتقديم الدعم من أجل إيقاف تقدم النظام.

كما قصفت قوات النظام قرى جباتا الخشب وطرنجة وتل الحميرية في ريف القنيطرة، وأفاد مراسل الجزيرة أن بعض الأشخاص جرحوا في قصف لطائرات النظام على بلدة معردبسة الواقعة تحت سيطرة المعارضة في محافظة إدلب، كما أغارت مقاتلات النظام على أطراف مدينة خان شيخون.

المصدر : الجزيرة + وكالات