طالب نائب الرئيس اليمني علي محسن الأحمر الشعب اليمني بالوقوف صفا واحدا خلف القيادة الشرعية للبلاد والتحلي بالصبر والشجاعة، "من أجل كسب الحرب وتحقيق حلم اليمنيين في قيام دولة اتحادية".

جاء ذلك عقب قيام الأحمر بأداء صلاة عيد الأضحى في معسكر بمحافظة مأرب برفقة قادة عسكريين ومسؤولي السلطة المحلية بالمحافظة.

وأوضحت "وكالة سبأ الرسمية" أن الأحمر أدى الصلاة في معسكر النصر بمحافظة مأرب شرقي صنعاء، برفقة رئيس هيئة الأركان اللواء الركن محمد علي المقدشي وعدد من القيادات المحلية والعسكرية. كما قام بزيارة جرحى الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مستشفى مأرب.

ووفقا للوكالة أكد خطيب صلاة العيد نبيل إسكندر على "مبدأ المقاومة ورفض مشروع الانقلاب الذي ذاق اليمنيون مرارته وتجرعوا المعاناة بسببه في كل مناحي الحياة". وقال إن "أمنيات اليمنيين التي خرجوا لأجلها في رفض الظلم والانتفاض على فوضى المليشيات ستتحقق جميعها، وأن النصر بات قريبا بتضحيات أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وجهود قيادة الشرعية".

ولفت الخطيب إلى أن لسان حال كل اليمنيين اليوم هو "عيدي مقاومة.. حتى تسترد الدولة اليمنية وتتغلب الإرادة اليمنية على المؤامرة الانقلابية"، مشيرا إلى أن "موعد التحرير بات قريبا".

وفي وقت سابق، أكد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أن الشرعية ستظل في مربع الإيجابية في كل الظروف، وطمأن اليمنيين بأن ذلك لن يكون على حساب خياراتهم وكرامتهم وشرعيتهم.

وفي كلمة بمناسبة عيد الأضحى قال هادي أمس إن هذه المعركة ليست خياره، لكن من وصفهم بتحالف الخيانة هم من فرضوها ورفضوا الإجماع الوطني.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة