شن طيران التحالف العربي غارات على معسكر بمنطقة فريجة شمال العاصمة صنعاء، كما حقق الجيش اليمني تقدما بمديرية نهم شرقي صنعاء، بينما تستمر المعارك حول طرق الإمداد الرئيسية للحوثيين.

وقال مراسل الجزيرة في اليمن إن طيران التحالف العربي شن اليوم الاثنين أكثر من عشرين غارة استهدفت معسكر 62 حرس جمهوري بمنطقة فريجة شمال صنعاء.

ودارت اشتباكات عنيفة صباح اليوم بين قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من جهة والحوثيين وقوات صالح في منطقة نهم شرق صنعاء، حيث تمكن الجيش بدعم من المقاومة الشعبية والتحالف العربي من "استعادة جبل صلافيح الفقيه المطل على قرى بني فرج، وتطهير مواقع تبتي القرابيع والركب في مديرية نهم"، وفقا لبيان صادر عن الجيش.

وذكر البيان أن الجيش تصدى لمليشيا الحوثي التي حاولت استعادة جبل المنارة الذي سيطرت عليه قوات الشرعية السبت، وقالت مصادر إن أكثر من 17 من مسلحي الحوثيين قتلوا أثناء محاولة السيطرة على الجبل المطل على منطقة المديد مركز مديرية نهم.

وفي الوقت نفسه، تستمر الاشتباكات في منطقة المدفون المطل على الطريق الواصل إلى صنعاء، والذي يتحكم بطرق الإمداد الرئيسية للحوثيين.

من جانب آخر، قتل خمسة جنود في تفجير انتحاري بقافلة عسكرية أرسلت من مدينة عدن جنوبي البلاد إلى محافظة لحج الواقعة جنوب شرقي صنعاء، وقال مسؤولون عسكريون إن سبعة جنود آخرين أصيبوا في التفجير الذي لم تعلن أي جهة المسؤولية عنه.

المصدر : الجزيرة + وكالات