ذكرت وسائل إعلام مصرية أن المفتي السابق علي جمعة نجا من محاولة اغتيال بعد إطلاق النار عليه أثناء توجهه لأداء صلاة الجمعة في مدينة السادس من أكتوبر.

وقال التلفزيون المصري إن الحارس الشخصي لجمعة أصيب جراء إطلاق النار الذي قالت مصادر إن مسلحين يقفون وراءه.

وأكدت المصادر أن أفراد الحراسة تمكنوا من إدخال علي جمعة المسجد دون إصابته.

ونقلت المصادر عن مدير مكتب جمعة أن مجهولين أطلقوا الرصاص وفروا هاربين. 

المصدر : الإعلام المصري