قال المبعوث الدولي الخاص لليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد إن الجلسة الختامية لمشاورات السلام اليمنية بالكويت ستعقد اليوم السبت. وأجرى ولد الشيخ الجمعة محادثات منفصلة مع الأطراف اليمنية المشاركة في المشاورات.

وقالت مصادر مقربة من المشاورات لوكالة الأناضول إن ولد الشيخ عقد جلسة منفصلة مع الوفد المشترك للحوثيين وحزب الرئيس السابق علي عبد الله صالح، للاتفاق على آخر ما سيحتويه البيان الختامي للمشاورات، وتصورات الطرفين لحل القضايا الخلافية التي حالت دون التوقيع على الوثيقة الأممية لحل النزاع.

كما عقد المبعوث الأممي جلسة أخرى مع الوفد الحكومي تطرقت إلى موعد رفع المشاورات وموعد الجولة المرتقبة، والاتفاق على تمديد وقف إطلاق النار الذي دخل حيز التنفيذ في العاشر من أبريل/نيسان الماضي رغم تعرضه لسلسلة خروق كبيرة.

ويسعى ولد الشيخ أحمد للحصول على تأكيدات من الطرفين بالعودة للتشاور في زمان ومكان تحددهما الأمم المتحدة، مع إبقاء الباب مفتوحا أمام خيارات السلام المتاحة، وذلك بعد رفض وفد الحوثي-صالح مقترح التسوية المطروح.

وكان الوفد الحكومي وافق على المقترح، وأكد أن حضوره الراهن للكويت هو من أجل بحث الأمور الإجرائية المتعلقة بإنهاء المشاورات.

يذكر أن الجولة الأولى من المشاورات اليمنية انطلقت بالكويت في 21 أبريل/نيسان الماضي بين وفد الحكومة ووفد الحوثيين وحزب صالح، وتم تعليقها في 29 يونيو/حزيران الماضي لفشلها في التوصل إلى حل للأزمة.

وانطلقت جولتها الثانية في 16 يوليو/تموز الماضي، لكنها أخفقت لرفض وفد الحوثيين وحزب صالح التوقيع على مشروع أممي للحل قضى "بالانسحاب من العاصمة ونطاقها الأمني، وكذلك الانسحاب من تعز والحديدة، تمهيدا لحوار سياسي يبدأ بعد 45 يوما من التوقيع على هذا الاتفاق".

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة