بدأت قوات كبيرة من جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الخميس هدم منزليْ فلسطينييْن اعتقلا بعد تنفيذهما عملية إطلاق نار في تل أبيب قبل شهرين.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال اقتحمت حي الحيلة في بلدة يطا جنوبي الجليل وقطعت عنه التيار الكهربائي، وحاصرت منزلي الأسيرين محمد وخالد مخامرة ثم بدأت بهدمهما.

وفي سياق متصل، قالت الإذاعة الإسرائيلية العامة إن محكمة العدل العليا أمرت أمس الأربعاء بهدم الطابق الثاني في العمارة السكنية التابعة لعائلة محمد الطرايرة في بلدة بني نعيم جنوب الضفة الغربية.

ويأتي القرار على خلفية تنفيذ الطرايرة هجوما في مستوطنة "كريات أربع" الشهر الماضي أدى غلى مقتل فتاة إسرائيلية.

وكان الجيش الإسرائيلي سلم عائلة الطرايرة قرار الهدم الشهر الماضي، فطعنت فيه أمام المحكمة العليا.

وأشارت الإذاعة إلى أنه بحسب القرار الأخير الذي لا يجوز الطعن فيه، يستطيع الجيش هدم الطابق الثاني فقط، أو سد منافذه إذا ما تعذر هدمه لأسباب تقنية.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة