البرلمان العراقي يفشل في سحب الثقة من العبيدي
آخر تحديث: 2016/8/23 الساعة 18:36 (مكة المكرمة) الموافق 1437/11/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/8/23 الساعة 18:36 (مكة المكرمة) الموافق 1437/11/21 هـ

البرلمان العراقي يفشل في سحب الثقة من العبيدي

العبيدي (يمين) اتهم الجبوري وبعض النواب بالفساد والابتزاز (غيتي-رويترز)
العبيدي (يمين) اتهم الجبوري وبعض النواب بالفساد والابتزاز (غيتي-رويترز)
فشل مجلس النواب العراقي (البرلمان) في التصويت على سحب الثقة من وزير الدفاع خالد العبيدي على خلفية اتهاماته لرئيس المجلس بالفساد وسوء الإدارة.

وتسبب انسحاب عدد من الكتل البرلمانية التابعة للتيار الصدري وحزب الدعوة وكتلة المجلس الأعلى -إضافة إلى كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني وبعض النواب من تحالف القوى الوطنية- في اختلال النصاب القانوني للجلسة ورفعها.

ويشترط الدستور العراقي الحصول على الأغلبية المطلقة في سحب الثقة من أي وزير لضمان نجاح التصويت، أي 165 صوتا من أصل 328.

وكانت رئاسة البرلمان أعلنت قبل أسبوع أنها تسلمت طلبا من أكثر من ستين نائبا لإقالة العبيدي، وذلك بعدما صوّت المجلس بالأغلبية على عدم قناعته بالأجوبة التي قدمها خلال جلسة استجوابه السابقة مطلع الشهر الحالي واتهم خلالها رئيس مجلس النواب سليم الجبوري بالفساد والابتزاز.

وتسببت تصريحات العبيدي في مثول الجبوري -وكلاهما من تحالف القوى العراقية- أمام القضاء الذي أعلن وقف الدعوى ضده لعدم كفاية الأدلة.

وكان العبيدي قد اتهم الجبوري وعددا من النواب "بابتزازه" على ملفات فساد تتعلق بعقود استيراد الأسلحة، وتزويد الجيش بالمؤن، وزعم أن نوابا طلبوا منه "دفع مليوني دولار على سبيل الرشوة" مقابل إغلاق ملف استجوابه في ملفات الفساد. وقد برأ القضاء الجبوري من الاتهامات لاحقا "لعدم كفاية الأدلة".

المصدر : الجزيرة

التعليقات