أحبطت قوات الأمن العراقية مساء الأحد محاولة تفجير انتحارية لفتى في مدينة كركوك (شمالي بغداد) وقبل أن يتمكن المهاجم من تفجير حزامه الناسف.

وعرضت قناة "كردستان 24" المحلية مقطعا مصورا يظهر مجموعة من قوات الشرطة تحتجز الفتى وتزيل الحزام.

وقال متحدث باسم شرطة كركوك إن الفتى اعتقل بعد أقل من ساعة من هجوم انتحاري آخر على حسينية للشيعة في كركوك أيضا؛ أدى إلى مقتل الانتحاري فقط وإصابة شخصين، وتبنى تنظيم الدولة الهجوم الانتحاري الأول.

وكانت مصادر أمنية أفادت للجزيرة أمس بأن أربعة مدنيين قتلوا وجرح ثمانية آخرون في تفجير انتحاري بحزام ناسف استهدف حسينية جنوب غربي مدينة كركوك.

وأشارت المصادر إلى أن التفجير استهدف حسينية جعفر الصادق في حي الواسطي، وهي تابعة للتركمان الشيعة بكركوك.

وقال مراسل الجزيرة من أربيل ناصر شديد إن الانتحاري حاول الدخول إلى الحسينية، لكن قوات الأمن ألقت القبض عليه قبل دخوله ففجر نفسه.

المصدر : الجزيرة