قالت مصادر تونسية متطابقة حضرت الحوار الوطني في قصر الرئاسة بقرطاج إن الرئيس الباجي قائد السبسي رشح وزير التنمية المحلية القيادي في حزب حركة نداء تونس يوسف الشاهد، لتولي رئاسة حكومة الوحدة الوطنية.

وأكد عصام الشابي الناطق باسم الحزب الجمهوري التونسي، رئيس وفد الحزب في مشاورات تشكيل حكومة الوحدة الوطنية -في اتصال مع الجزيرة- أن السبسي اقترح يوسف الشاهد رئيسا لحكومة الوحدة.

وأضاف الشابي أن أحزاب المعارضة المشاركة في المشاورات عبرت عن تحفظها على مقترح رئيس الدولة، وستقدم موقفها الرسمي في اجتماع يوم الأربعاء المقبل.

كما أكدت وكالة الأنباء التونسية (وات) نقلا عن مصدر من الرئاسة، أن السبسي اقترح على المشاركين في الاجتماع التشاوري حول حكومة الوحدة الوطنية، تكليف يوسف الشاهد بمهمة رئاسة الحكومة المقبلة.

واجتمع السبسي الاثنين بممثلي الأحزاب السياسية والمنظمات المشاركة في الحوار حول مبادرة تشكيل حكومة الوحدة الوطنية واختيار رئيس لها، وشارك في اجتماع قرطاج الاتحاد العام التونسي للشغل والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية والاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري.

وحضر ممثلو تسعة أحزاب سياسية هي: حركة نداء تونس، وحركة النهضة، وآفاق تونس، والاتحاد الوطني الحر، والمسار، والجمهوري، وحركة الشعب، والمبادرة الوطنية الدستورية، وحزب حركة مشروع تونس.

وكان الرئيس التونسي قد وقّع الأحد أمرا رئاسيا نص على مواصلة الحكومة المستقيلة تصريف الأعمال إلى حين مباشرة الحكومة الجديدة مهامها، بعد تصويت مجلس النواب بعدم تجديد الثقة بالحكومة في جلسة يوم السبت الماضي، واعتبارها بحكم المستقيلة على هذا الأساس.

وبرز اسم وزير الشؤون المحلية في حكومة الحبيب الصيد الحالية بقوة في أولى جلسات الحوار الوطني مساء الاثنين، في أعقاب سحب الثقة من الحكومة  مطلع الأسبوع الجاري.

ويوسف الشاهد باحث وأستاذ جامعي حاصل على الدكتوراه في علوم الزراعة وعلى شهادة مهندس في  الاقتصاد الزراعي، كما يعتبر خبيرا دوليا في العلوم الزراعية والسياسات الفلاحية منذ عام 2003 لدى عدد من المنظمات الدولية.

المصدر : الجزيرة + وكالات