قال الناطق باسم الهيئة العليا للمفاوضات في المعارضة السورية رياض نعسان آغا، إن روسيا "لا تريد نجاح الحل السياسي لأنه ينهي احتلالها لسوريا".

وأضاف نعسان آغا في حوار مع الجزيرة نت، أن روسيا تريد تهجير سكان حلب "من أهل السنة تحديدا" لأنها تعتبرهم إرهابيين، بينما يريد الإيرانيون تحويل حلب إلى مدينة شيعية كما يفعلون في دمشق، بينما تبدو الولايات المتحدة معنية بتقدم "الانفصاليين" الأكراد أكثر من اهتمامها بقضية السوريين.

وتطرق إلى الموقف الميداني في حلب وعلاقته بالمفاوضات، فقال إن تحرير حلب سيعزز الموقف التفاوضي للمعارضة، كما تطرق إلى المساعدات الإنسانية وقال إن النظام يسرقها.

المصدر : الجزيرة