البشمركة تتقدم شرق الموصل وقتلى من الجيش بالأنبار
آخر تحديث: 2016/8/15 الساعة 20:54 (مكة المكرمة) الموافق 1437/11/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/8/15 الساعة 20:54 (مكة المكرمة) الموافق 1437/11/13 هـ

البشمركة تتقدم شرق الموصل وقتلى من الجيش بالأنبار

أعلنت قوات البشمركة انتهاء عملياتها العسكرية في شرق وجنوب شرق الموصل شمالي العراق بعد تحقق الأهداف الموسومة لها خلال يومين، مؤكدة مقتل العشرات من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية، كما سقط عشرات القتلى من التنظيم والقوات العراقية ومليشيات الحشد الشعبي في معارك بمحافظة الأنبار غرب بغداد.

وقال متحدث باسم قوات البشمركة إن مقاتليها بسطوا سيطرتهم على الضفة الغربية لنهر الزاب الأعلى بين منطقتي الخازر والكوير، ووصلوا إلى جسر الكوير حيث سيطروا بذلك على 12 قرية.

وقال المتحدث إنه تم إبعاد تنظيم الدولة عن الكوير والمناطق الأخرى في إقليم كردستان العراق، مشيرا إلى أن حصيلة العمليات كانت مقتل 165 مسلحا من تنظيم الدولة خلال يومين، مقابل مقتل 13 مقاتلا من قوات البشمركة وإصابة عدد آخر منهم. 

وقال مراسل الجزيرة إن البشمركة حققت هذا التقدم بدعم من طائرات التحالف الدولي، مضيفا أن المواطنين العرب المقيمين في تلك القرى التي كانت تحت سيطرة تنظيم الدولة هربوا منها، وأن قوات البشمركة أصبحت على مسافة تتراوح بين 30 و40 كلم من مدينة الموصل.

من جهته، قال وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي في كلمة أمام عسكريين بمعسكر بسماية جنوب شرق بغداد، إن لواء مدرعا سيتوجه من بغداد إلى الموصل استعدادا للمشاركة في المعركة "الفاصلة" ضد تنظيم الدولة هناك.

وأوضح العبيدي أن "التدريب الذي تلقاه الجنود في اللواء على أيدي ضباط عراقيين ومدربي قوات التحالف (الدولي) سيكون له الدور الكبير في التقليل من الخسائر وتحقيق النصر سريعا".

معارك الأنبار
وفي الأنبار أعلنت مصادر عسكرية مقتل عشرين رجل أمن بتفجير "انتحاري" قرب بلدة الرطبة، كما سيطر تنظيم الدولة على ثكنة عسكرية هناك بعد انسحاب الجيش منها.

وفي شمال شرق الرمادي قتل 14 من مليشيات الحشد الشعبي وتنظيم الدولة في مواجهات مسلحة بين الجانبين.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات