قال مراسل الجزيرة إن عددا من الأشخاص بينهم نساء وأطفال وعمال سودانيون قتلوا بليبيا في قصف بطائرة أجنبية من دون طيار لمنطقة قنفودة السكنية المحاصرة منذ أكثر من عام ونصف غرب مدينة بنغازي.

ونقل المراسل عن أحد القادة العسكريين في مجلس شورى ثوار بنغازي قوله إن مبنى سكنيا مخصصا للعمالة السودانية دمر بالكامل، ولا تزال جثث العمال تحت الأنقاض ولا يعرف عددها حتى الآن بسبب استمرار القصف.

وتوجد أكثر من ثمانين عائلة محاصرة بمنطقة قنفودة، وقد طالب العضو بالمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني محمد عماري الصليب الأحمر بتوفير ممرات آمنة لإخراج تلك العائلات.

وكان مسؤولون عسكريون أميركيون أعلنوا في وقت سابق شن غارات في ليبيا ضد من وصفوهم بالمتشددين، وشملت الضربات مدينة سرت حيث شن الطيران الأميركي ضربات جوية في بداية الشهر الجاري ضد مواقع لتنظيم الدولة.

المصدر : الجزيرة