أفاد مراسل الجزيرة بأن المقاومة الشعبية والجيش الوطني في محافظة تعز صدا هجوما عنيفا لمليشيا الحوثي والمخلوع علي صالح، في حين قتل وجرح العشرات من مسلحي الحوثي وقوات صالح في سلسلة غارات شنتها مقاتلات التحالف العربي على تجمعاتهم في محافظة الجوف (شمال البلاد).

وشنت المقاومة الشعبية هجومها على معسكر اللواء 35 غرب تعز، وشهدت المنطقة اشتباكات استخدمت فيها مليشيا الحوثي أسلحة ثقيلة بهدف استعادة السيطرة على المعسكر.

وتزامنت هذه المعارك مع قصف لطائرات التحالف العربي على تعزيزات وآليات عسكرية تابعة للحوثيين، وأفاد مراسل الجزيرة بأن المقاومة الشعبية أجبرت الحوثيين على التراجع بعد تكبيدهم خسائر مادية وبشرية.

الجوف وصنعاء
وفي محافظة الجوف (شمالا)، أفاد مصدر في المقاومة الشعبية بمقتل ما لا يقل عن 23 من مسلحي الحوثي وقوات صالح، بينما جُرح عشرات آخرون في سلسلة غارات مكثفة ومفاجئة شنتها مقاتلات التحالف العربي على مواقعهم.

video

وقال الناطق باسم المقاومة في محافظة الجوف عبد الله اﻷشرف إن "مسلحي الحوثي وقوات صالح شنوا بعد منتصف الليلة الماضية هجوما كبيرا على مواقع الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بمنطقة المتون، إلا أنه تم صد هجومهم وقتل عدد منهم (لم يحدده) وتدمير عتاد عسكري تابع لهم".

وفي العاصمة صنعاء، شن طيران التحالف غارات جوية جديدة على مواقع ومعسكرات الحوثيين وصالح، استهدفت آليات ومخازن أسلحة في معسكر "الصمع" بمديرية أرحب ومعسكر "الفريجة" في المديرية نفسها، وأفاد سكان في المنطقة بأنهم سمعوا دوي انفجارات داخل المعسكر عقب الغارات.

كما قصف التحالف معسكر "بيت دهرة" في مديرية بني الحارث (شمال وشرق صنعاء) وجبل النهدين في محيط دار الرئاسة، ومعسكر "الصُّباحة" المطل على العاصمة من جهة الغرب. وشن التحالف غارات أخرى على معسكرات ضبوة وقاعدة الديلمي الجوية والكلية الحربية.

المصدر : الجزيرة + وكالات