توفي 22 طفلا خديجا في مستشفى اليرموك وسط العاصمة العراقية بغداد، جراء اندلاع حريق داخل قسم الولادة.

وقال مصدر رسمي إن الحريق نتج عن تماس كهربائي جراء انفجار أنبوبة أوكسجين في أحد الممرات التي توضع فيها أسرة الأطفال الخدج.

وتمكن الدفاع المدني من السيطرة على الحريق وإنقاذ كثير من المرضى.

تجدر الإشارة إلى أن قسم الأمراض النسائية هو بناء قديم فيه ممرات كثيرة ويتكون من طابق واحد فقط.

وتحدث الصحفي أحمد الشمري عن حالة من الغضب عمت أهالي الضحايا نتيجة ما عدّوه إهمالا من جانب الجهات المختصة، مشيرا إلى أن مستشفى اليرموك يفتقد شروط السلامة. 

المصدر : الجزيرة