انتخب المؤتمر الاستثنائي للجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (البوليساريو) في ختام أعماله يوم السبت إبراهيم غالي أمينا عاما للجبهة خلفا للراحل محمد عبد العزيز.

ويعد إبراهيم غالي واحدا من العسكريين الذين خاضوا الحرب ضد المغرب، كما شغل منصب وزير دفاع للجبهة وسفيرا لها بالجزائر وإسبانيا.

وعقد المؤتمر الاستثنائي للبوليساريو الجمعة بعد مرور أربعين يوما على وفاة الأمين السابق للجبهة محمد عبد العزيز في الـ23 من مايو/أيار الماضي.

وأفادت كالة الأنباء الجزائرية بأن غالي انتخب "بالأغلبية الساحقة للمشاركين" في المؤتمر الاستثنائي الذي شارك فيه نحو 2300 مندوب.

ويطرح المغرب حكما ذاتيا واسعا للصحراء الغربية في ظل سيادته، بينما تطالب الجبهة التي تأسست عام 1973 "بالاستقلال" عن المغرب، في حين طرحت الأمم المتحدة في عام 1992 خطة لتنظيم استفتاء لتقرير المصير، وتشرف مهمة للأمم المتحدة على وقف لإطلاق النار أعلنته الجبهة في أيلول/سبتمبر 1991.

المصدر : الجزيرة + وكالات