قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي فتح معبر كرم أبو سالم التجاري اليوم الخميس، لإدخال شاحنات تحمل مساعدات من السفينة التركية "ليدي ليلى" إلى قطاع غزة، بعدما رست الأحد بميناء أسدود.

وأغلقت إسرائيل المعبر أمس الأربعاء، وكان من المقرر أن يستمر إغلاقه غدا بسبب إجازة العيد.

وقال مدير الجانب الفلسطيني بالمعبر منير الغلبان إن "السلطات الإسرائيلية قررت فتح المعبر لإدخال نحو خمسين شاحنة من مساعدات السفينة التركية التي وصلت قطاع غزة يوم الاثنين الماضي".

وأضاف الغلبان أن المعبر سيتم فتحه استثنائيا لإدخال المساعدات التركية، إضافة لإدخال كميات محدودة من السولار الصناعي الخاص بمحطة توليد الكهرباء.

وأكد أن الشاحنات التركية تحمل مواد غذائية، وسيتم إرسالها إلى مخازن وزارة الشؤون الاجتماعية ليتم توزيعها على المحتاجين.

ووصلت أربع شاحنات من مساعدات السفينة التركية "ليدي ليلى" الاثنين الماضي إلى القطاع عبر معبر كرم أبو سالم التجاري، وتسلم نحو 109 أطفال أيتام بغزة ألعابا ضمن مساعدات السفينة التركية.

وقال وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية في غزة يوسف إبراهيم إن أربعمائة شاحنة محملة بكافة المساعدات ستصل خلال الأيام القادمة، لافتا إلى أن الهلال الأحمر التركي سيتولى عملية توزيعها على الأسر الفقيرة والمحتاجة.

ووصلت السفينة "ليدي ليلى" التي تحمل على متنها 11 ألف طن من المساعدات الإنسانية إلى ميناء أسدود الإسرائيلي الأحد الماضي.

وتشمل المساعدات مواد إغاثية من طحين وسكر وأرز وزيت طعام، بالإضافة إلى ملابس وأحذية وألعاب وحفاظات للأطفال.

المصدر : وكالة الأناضول