قالت مصادر أمنية عراقية بمحافظة صلاح الدين (شمال العاصمة بغداد) إن عناصر من مليشيا حزب الله التابعة للحشد الشعبي الشيعي اختطفت ستين نازحا من أهالي الشرقاط (شمال تكريت).

وأضافت المصادر أن قوة من مليشيا حزب الله داهمت مركزا للتحقيق مع النازحين من أهالي الشرقاط واقتادت ستين نازحا إلى جهة مجهولة، مبينة أن هذه الحادثة ليست الأولى.

ونقلت وكالة الصحافة الألمانية عن مصدر أمني في شرطة المحافظة أن اختطاف النازحين كان من داخل مراكز التدقيق الأمنية شمال تكريت، وأمام أنظار قوات الأمن العراقية.

وتحاصر القوات العراقية مدينة الشرقاط التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية من جميع الجهات، استعدادا للهجوم عليها وطرد عناصر التنظيم منها، مما أحدث نقصا هائلا في الغذاء والدواء، مما اضطر آلاف المدنيين لمغادرتها باتجاه القوات العراقية هربا من القتال.

وكانت بعض مخيمات النازحين تعرضت إلى قصف من جانب القوات العراقية، حيث حمّل تحالف القوى العراقية السني رئيس الحكومة حيدر العبادي وقيادة عمليات بغداد مسؤولية القصف الذي تعرض له مخيم السلام للنازحين جنوبي بغداد.

وفي سياق متصل، قالت منظمات دولية إن معاناة نحو 350 ألف عراقي من الشرقاط لا تزال في ازدياد، دون أن يحصل النازحون منهم على مساعدات كافية.

المصدر : الجزيرة + وكالات