سيطرت قوات الحكومة اليمنية والمقاومة الشعبية على مواقع بمديرية نهم على بعد 40 كلم شرق صنعاء، في وقت قتلت أربعة مسلحين حوثيين في هجوم بمحافظة البيضاء.

وقال الناطق باسم مقاومة صنعاء عبد الله الشندقي إن قوات الجيش والمقاومة الشعبية سيطرت على جبلي ظافر والقذاف والتلال المحيطة بهما بعد مواجهات عنيفة مع الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

وأشار الشندقي إلى مقتل تسعة من مليشيا الحوثي وصالح وجرح العشرات، واعترف بمقتل أحد رجال الجيش وجرح ثلاثة آخرين خلال الاشتباكات.

وأوضح الشندقي أن الاشتباكات لا تزال مستمرة بين الطرفين في عدد من جبهات المديرية حتى الآن، وأن رجال المقاومة والجيش يقصفون بالمدفعية منطقة ضبوعة التي تراجعت إليها عناصر المليشيات.

وفي البيضاء، قُتل أربعة مسلحين من جماعة الحوثي مساء الأربعاء في هجوم نفذته قوات المقاومة الشعبية.

وقال مصدر في المقاومة للأناضول إن أربعة حوثيين قتلوا وأصيب آخرون في عملية نوعية نفذتها المقاومة الشعبية واستهدفت عربة عسكرية تم تدميرها بمديرية ذي ناعم بمحافظة البيضاء.

 عناصر المقاومة هاجموا مليشيات الحوثي بالبيضاء مرتين خلال 48 ساعة وكبدوها خسائر بالأرواح (الجزيرة)

عملية جديدة
وتعد هذه ثاني عملية في غضون 48 ساعة، حيث استهدفت المقاومة في وقت سابق موقعا عسكريًا للحوثيين في المديرية ذاتها، مما أسفر عن مقتل سبعة منهم.

وفي سياق متصل هزّ انفجار عنيف اليوم الخميس مدينة إب وسط اليمن مما أدى لسقوط أربعة جرحى.

وأوضح مصدر أن عبوة ناسفة زرعها مجهولون قرب الملعب الرياضي في المدينة. ولفت إلى أن "الانفجار وقع على بعد حوالي مئة متر من موقع فعالية نظمها الحوثيون في ساحة تابعة للملعب".

يذكر أن مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي صالح تسيطر على مدينة إب منذ أكتوبر/تشرين الأول 2014.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا),الألمانية