قالت مصادر ليبية محلية إن العقيد مصطفى المصدور قائد سرية الهندسة العسكرية بقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر قتل في انفجار لغم أرضي بمنطقة القوارشة غرب بنغازي ظهر اليوم الأربعاء.

وأضافت المصادر للجزيرة أن قوات حفتر عثرت في المنطقة نفسها على جثث أربعة من مقاتليها لقوا مصرعهم في الأيام الماضية بانفجار لغم أرضي.

وكانت مصادر ليبية أفادت بمقتل 17 من قوات حفتر وإصابة أكثر من 24 آخرين في اشتباكات مع مقاتلي مجلس شورى ثوار بنغازي بمنطقة القوارشة غرب المدينة.

وقالت مصادر طبية للجزيرة إن الاشتباكات اندلعت على خلفية هجوم بري وجوي شنته قوات حفتر للسيطرة على مواقع لمقاتلي المجلس.

وذكرت المصادر أن مقاتلي المجلس انسحبوا من ثلاثة مواقع كانوا يتمركزون فيها ثم استرجعوها في وقت لاحق أثناء المواجهات، وأن اثنين من مقاتليه لقيا مصرعهما فيها بينما جرح تسعة آخرون إصاباتهم متفاوتة.

 بقايا المروحية الفرنسية التي كنت تقصف مواقع للقوات الموالية لحكومة الوفاق الليبية (رويترز)

قصف جوي
من جانبه أعلن مركز السرايا للإعلام -وهو الجناح الإعلامي لمجلس الثوار- أن طائرة أجنبية مسيّرة شنت أكثر من 21 غارة جوية على مواقع لمقاتلي المجلس غرب بنغازي دون وقوع إصابات.

وفي هذا السياق أكدت مصادر بمجلس شورى ثوار بنغازي أن طائرات أجنبية شنت أكثر من ثماني غارات على مواقع لمقاتلي المجلس في منطقة قنفودة شمال غربي المدينة. وقالت المصادر نفسها إن قصفا مدفعيا تتعرض له هذه المنطقة حيث تقطن عشرات العائلات الليبية والعربية والأفريقية.

وفي سرت استمرت الاشتباكات في المحور الجنوبي الشرقي والحي الجامعي لجامعة سرت ومحيط مجمع واغادوغو ومحيط العمارات الهندية.

وكان الناطق باسم غرفة "عمليات البنيان المرصوص" محمد الغصري قد أكد أمس الثلاثاء مقتل خمسة من عناصر القوات وإصابة تسعة آخرين، جراء انفجار لغم في المحور الجنوبي الشرقي بسرت.

المصدر : الجزيرة