أفاد مراسل الجزيرة في اليمن بأن الجيش والمقاومة اليمنيين سيطرا على منطقة الصراري جنوب مدينة تعز وحرراها كلها من الحوثيين وحلفائهم.

وقال المراسل إن الجيش والمقاومة أسرا خلال استعادة قرية الصراري في جبل صبر اليوم قرابة 25 من أفراد المليشيات وقوات المخلوع علي عبد الله صالح. وكان ناشطون قد قالوا إن القوات التي كانت تسيطر على المنطقة قطعت الطريق العام قبل أيام.

ويأتي هذا التطور بعدما صدت القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي في الأيام الماضية هجمات للحوثيين وحلفائهم في الجهتين الغربية والشمالية للمدينة التي تقع بجنوب غرب البلاد. وقصفت القوات المتمردة أمس قرى جبل صبر والأحياء الشرقية لتعز.

ولا تزال مليشيات الحوثي تفرض حصارا على المدينة، وقامت مؤخرا بتشديده من خلال منع دخول المواد الأساسية والمشتقات النفطية، وفق ناشطين.

وفي محافظة حجة القريبة من الحدود السعودية شمال غربي اليمن تتواصل المعارك بين الجيش والمقاومة من جهة وبين الحوثيين وقوات صالح من جهة أخرى حول مدينتي حرض وميدي.

وقالت مصادر عسكرية إن 48 من الحوثيين وحلفائهم و34 من الجيش والمقاومة قتلوا خلال خمسة أيام من المواجهات بين الخميس والاثنين. وأضافت المصادر أن جل قتلى الجيش والمقاومة سقطوا بسبب الألغام التي زرعها الحوثيون.

وتابعت أن القوات الموالية لهادي تمكنت من السيطرة على موقع حدودي عند مدخل مدينة حرض، وتقدمت باتجاه وسط المدينة. وتسعى القوات اليمنية إلى التقدم باتجاه صنعاء من جهة الغرب بعدما وصلت قوات أخرى إلى مشارف العاصمة من جهة مأرب شرقا.

المصدر : الجزيرة + وكالات