أوردت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) أن محكمة الاستئناف أيدت في جلستها اليوم الخميس حكم دائرة الجنايات بإعدام المتهم الأول في القضية المعروفة باسم خلية العبدلي المتهم فيها 26 شخصا، جميعهم كويتيون ما عدا إيرانيا هاربا.

والقضية التي يحاكمون فيها تتعلق بالتخابر مع إيران وحزب الله اللبناني وحيازة أسلحة كانت الأجهزة الأمنية في الكويت قد ضبطتها منتصف أغسطس/آب الماضي.

وتفاوتت أحكام بقية المتهمين بين السجن المؤبد والسجن خمس سنوات والبراءة والتغريم خمسة آلاف دينار كويتي (16 ألفا وخمسمئة دولار).

وكان فريق الدفاع طالب محكمة الاستئناف بإلغاء أحكام الإعدام والحبس وتبرئة المتهمين. يشار إلى أن دائرة الجنايات كانت قضت في يناير/كانون الثاني الماضي بإعدام اثنين من المتهمين وأمرت بمعاقبة آخرين بالحبس مددا تتراوح بين خمس سنوات والمؤبد، بينما برأت المحكمة متهما واحدا.

وكان الحكم الأولي قد صدر بإدانة الخلية التي وصفتها السلطات بالإرهابية، ومعاقبة اثنين من أعضائها بالإعدام، أحدهما كويتي والآخر إيراني هارب، فيما صدرت أحكام متفاوتة بحق 21 متهما، وتبرئة ثلاثة أعضاء.

المصدر : الصحافة الكويتية,الجزيرة