لقي الصحفي الليبي عبد القادر فسّوك مصرعه اليوم الخميس أثناء تغطيته المعارك المتجددة في سرت بين تنظيم الدولة الإسلامية وقوات البنيان المرصوص التابعة لحكومة الوفاق.

وكان فسوك يعمل مراسلا لشبكة الرائد في مصراتة، ورافق قوات البنيان المرصوص في معظم عملياتها.

وغطى فسّوك الثورة الليبية منذ اندلاعها في فبراير/شباط 2011، كما غطى بدايات الثورة السورية.

وفي الفترة الأخيرة، أطل فسوك على المشاهدين من قناة الرائد لنقل أخبار المعارك في مدينة سرت، حيث كان دائما على الخطوط الأمامية.

يذكر أن الراحل ولد عام 1986 في منطقة زاوية المحجوب (غرب مدينة مصراتة)، ويحمل درجة البكالوريوس في الصحافة، ومتزوج وليس لديه أطفال.

المصدر : الجزيرة