قال مراسل الجزيرة إن قوات عملية "البنيان المرصوص" سيطرت على حي السبعين في مدينة سرت، وتقدمت باتجاه مواقع تنظيم الدولة الإسلامية من محورين، لتصبح بذلك على مشارف ما يعرف بقاعات واغادوغو، أهم وآخر معاقل تنظيم الدولة في سرت.

من جهة أخرى، قتل أحد عناصر عملية البنيان المرصوص وجرح سبعة آخرون في مواجهات مع مقاتلي تنظيم الدولة المتحصنين داخل الأحياء السكنية في مدينة سرت.

وتأمل قوى غربية أن تتمكن حكومة الوفاق من توحيد الأطراف الرئيسية لقتال تنظيم الدولة الذي استفاد من الفوضى للاستيلاء على بعض المناطق الليبية.

وأحرزت قوات البنيان المرصوص تقدما ميدانيا مهما ضد تنظيم الدولة في سرت خلال الأسابيع القليلة الماضية.

لكن الاستخبارات الأميركية كشفت عن تقرير جديد يوضح أن تنظيم الدولة في ليبيا يستقطب يوميا عشرة مقاتلين من مختلف الجنسيات.

وقالت صحيفة "الخبر" الجزائرية في عدد الجمعة إن هذا التقرير الأمني سلمته الاستخبارات الأميركية للدول المحيطة بليبيا، ومنها الجزائر.

وأكد التقرير وصول ما لا يقل عن ألف مقاتل من مختلف الدول الغربية والعربية إلى ليبيا في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2016.

ويشير التقرير إلى سهولة وصول المقاتلين إلى ليبيا، خاصة عبر حدودها البرية مع النيجر والسودان.

المصدر : الجزيرة + وكالات