أصيب شاب فلسطيني بجراح خطيرة بعد إطلاق جنود الاحتلال النار عليه بزعم طعنه اثنين منهم قرب مخيم العروب شمال مدينة الخليل في الضفة الغربية المحتلة.

وذكرت مصادر طبية أن إصابات الجنديين بين خفيفة ومتوسطة وأن الشاب الفلسطيني في حالة حرجة شديدة الخطورة وقد نقل إثر ذلك إلى المستشفى.

وقال وزارة الصحة الفلسطينية -في بيان صحفي مقتضب- إن مواطنا تعرض لإطلاق النار من قبل قوة عسكرية إسرائيلية قرب الخليل، دون معرفة طبيعة إصابته.

وأوردت إذاعة الاحتلال أن الجنديين أصيبا بجراح طفيفة أحدهما في الرأس والآخر في يده، وأن أحدهما قام بإطلاق النار على الشاب الفلسطيني.

وقد دفع جيش الاحتلال بتعزيزات إلى المخيم، وأغلق الشارع الرئيس المتاخم له.

وينفذ الاحتلال إجراءات أمنية مشددة منذ مطلع الشهر الجاري بعد مقتل مستوطن وإصابة آخرين بعملية إطلاق نار على سيارة للمستوطنين بجنوب الخليل.

وتشهد الأراضي الفلسطينية منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي هبة احتجاجا على اقتحامات المستوطنين المستمرة لباحات المسجد الأقصى المبارك في القدس المحتلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات