سقط تسعة قتلى وأصيب 22 آخرون في تفجيرين استهدفا اليوم الاثنين موقعين غرب مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت شرقي اليمن.

وذكر مراسل الجزيرة أن التفجير الأول استهدف نقطة تفتيش بمنطقة الغبر، وهزّ التفجير الثاني نقطة تفتيش أخرى بمنطقة بوروم. وأوضح أن من بين قتلى التفجيرين قائدا للجيش الوطني بالمنطقة وأحد ضباطه.

وقال المراسل إن المنطقة خاضعة لسيطرة الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، ورجّح أن يكون الهجومان من تنفيذ عناصر تابعة لـتنظيم القاعدة أو تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي الضالع، قتل جنديان وأصيب آخر في تفجير سيارة ملغومة عند نقطة تفتيش أمنية، وفق إفادة شهود لـرويترز.

من جانب آخر، قتل 12 من المسلحين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح أمس الأحد في مواجهات مع عناصر الجيش والمقاومة بمديرية نهم جنوب العاصمة صنعاء.

وأوضح الناطق باسم مقاومة صنعاء عبد الله الشندقي -في منشور له بموقع فيسبوك- أن المواجهات أسفرت عن مقتل ثلاثة عناصر من المقاومة والجيش الوطني وإصابة سبعة آخرين، وتحدث عن سيطرة الجيش والمقاومة على الجبال والمرتفعات الشرقية والجنوبية لسلسلة جبال يام وصولا إلى جبال الذيبة بالجهة الغربية.

المصدر : الجزيرة + وكالات