أفاد مراسل الجزيرة الأربعاء أن اشتباكات عنيفة اندلعت في منطقة صرواح غرب محافظة مأرب وسط اليمن تمكن خلالها الجيش الوطني من استعادة تلال إستراتيجية مطلة على معسكر كوفل.

كما تمكنت قوات الجيش الوطني المسنودة بالمقاومة الشعبية من إحباط هجوم شنه مسلحو مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح على معسكرٍ غرب محافظة تعز وسط البلاد، وفق مصدر عسكري.

وقال المتحدث باسم الجيش الوطني في تعز -على حسابه الرسمي بموقع التواصل (فيسبوك) صباح اليوم الأربعاء- إن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية أفشلت هجوما للحوثيين على معسكر المطار التابع للواء 35 وعلى محيط السجن المركزي غربي مركز المحافظة.

وأضاف منصور الحساني أن الحوثيين وقوات صالح "حاولوا بكل ما يملكون الهجوم على المعسكر، غير أنه تم إفشال ذلك".

غير أن المتحدث العسكري لم يذكر أي تفاصيل إضافية عن موعد الهجوم وصده، كما لم يصدر الحوثيون أي تعليق.

وأمس الثلاثاء، شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية على مواقع وتعزيزات للحوثيين وقوات صالح بمحافظة الجوف المحاذية للحدود السعودية، شمالي البلاد.

وقالت مصادر بالجيش اليمني إن عشرين من مليشيا الحوثي وقوات صالح قُتلوا خلال محاولتهم شن هجمات في مناطق المصلوب والمتون بالمحافظة. كما صدت المقاومة هجوما للحوثيين في مديرية نهم شرق صنعاء وقتلت 28 منهم.

 كما أعلنت المقاومة مقتل ثلاثة من أفرادها وجرح سبعة آخرين.

وقال قائد المنطقة العسكرية السادسة بالجوف اللواء أمين الوائلي إن محاولات الحوثيين وقوات صالح للهجوم على منطقة حام بدأت فجر الثلاثاء، لكن المقاومة تمكنت من صد الهجوم بعدما استدرجت القوات المهاجمة إلى منطقة جبل القرن بمديرية نهم، مضيفا أن المعارك أسفرت عن مقتل 28 من الحوثيين وقوات صالح.

وتدور مواجهات عنيفة بين الطرفين في عدة جبهات بمحافظة الجوف منذ نحو عام ونصف العام، تمكن فيها رجال الجيش والمقاومة من السيطرة على أغلب مناطق المحافظة. 

المصدر : الجزيرة + وكالات