استنكرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التصريحات الصادرة عن رئيس مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية الأمير تركي الفيصل بخصوص الحركة أمام مؤتمر للمعارضة الإيرانية في باريس.

وقالت حماس في بيان لها إنها "حركة فلسطينية مقاوِمة للاحتلال الصهيوني داخل أرض فلسطين، وذات أجندة فلسطينية خالصة لصالح شعبها وقضيتها وقدسها وأقصاها، وتتبنى الفكر الإسلامي الوسطي".

وكان الأمير تركي الفيصل قد أشار إلى أن حماس "واحدة من الحركات الإرهابية في المنطقة، التي تدعمها إيران"..

وعقد مؤتمر المعارضة الإيرانية في باريس السبت بحضور عشرات الآلاف, وقالت زعيمة المعارضة الإيرانية مريم رجوي إن المعارضة تسعى للإطاحة بنظام ولاية الفقيه في إيران, حسب تعبيرها.

المصدر : الجزيرة