أفاد مراسل الجزيرة بأن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قرر حذف اسم التحالف العربي من قائمة الدول المنتهكة لحقوق الأطفال في اليمن، بينما أكد المندوب السعودي بالأمم المتحدة أن الحذف نهائي وغير مشروط.

وجاء قرار الأمم المتحدة بعد أن وعدت بأنها ستقوم بإعادة صياغة تقريرها بشأن الأحداث في اليمن وما يتعلق بانتهاك حقوق الأطفال، وذلك عقب رفض التحالف العربي بقيادة السعودية إدراج اسمه في القائمة السوداء.

من جهته، قال المندوب السعودي في الأمم المتحدة عبد الله المعلمي إن قرار إزالة التحالف العربي من قائمة منتهكي حقوق الإنسان جاء بشكل شامل ولا رجعة فيه.

وأضاف المعلمي -في مؤتمر صحفي عقده بنيويورك- أن التحالف مستعد دوما للتعاون مع الأمم المتحدة.

وكان المعلمي قد أبلغ يان ألياسون مساعد الأمين العام للمنظمة الدولية أن الأرقام والمعلومات التي وردت في التقرير غير صحيحة وبنيت على معلومات خاطئة وأنه طلب تصحيحها.

 سفير السعودية في الأمم المتحدة يقول إن حذف التحالف نهائي وغير مشروط (الجزيرة)

الطريق الصحيح
واعتبر مكتب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أن القرار الأممي أعاد المنظمة الدولية إلى الطريق الصحيح.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أصدر قبل أيام تقريرا صنف فيه التحالف العربي ضمن قائمة سوداء تتعلق بالدول والمنظمات التي تمارس انتهاكات ضد الأطفال في مناطق النزاع.

وذكر التقرير أن 60% من هؤلاء قتلوا أو أصيبوا في غارات جوية للتحالف العربي، و29% منهم بسبب القتال البري وهجمات الحوثيين.

بدوره، قال وزير حقوق الإنسان اليمني عز الدين الأصبحي إن الأسبوع الحالي سيشهد الكثير من التغييرات في المواقف بالأمم المتحدة بسبب المعلومات والجهات المضللة التي استندت إليها في جمع المعلومات لتقريرها عن اليمن.

المصدر : الجزيرة