أكد الرئيس السوداني عمر البشير، أن منطقة حلايب المتنازع عليها مع مصر سودانية.

وأضاف البشير ردا على هتافات خلال مؤتمر جماهيري لشباب حزب المؤتمر الوطني الحاكم طالبت بدخول قوات سودانية إلى حلايب، أن الحكومة مسؤولة عن حماية كل أرض سودانية.

وفي أبريل/ نيسان الماضي دعا السودان مصر إلى الجلوس للتفاوض المباشر لحل قضية حلايب وشلاتين "أسوة بما تم مع المملكة العربية السعودية حول جزيرتي تيران وصنافير، أو اللجوء إلى التحكيم الدولي امتثالا للقوانين والمواثيق الدولية باعتباره الفيصل لمثل هذه الحالات كما حدث في إعادة طابا للسيادة المصرية".

وفي رده على طلب الخرطوم من القاهرة التفاوض حول منطقة مثلث حلايب وشلاتين، أكد مسؤول مصري حينها أن المنطقة مصرية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية على صفحة الوزارة بموقع فيسبوك "حلايب وشلاتين أراض مصرية وتخضع للسيادة المصرية، وليس لدى مصر تعليق إضافي على بيان الخارجية السودانية".

وكان وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور قد أكد أن منطقة مثلث حلايب الحدودية المتنازع عليها بين السودان ومصر سودانية.

وقال في برنامج "لقاء اليوم" بقناة الجزيرة بتاريخ 15 يناير/كانون الثاني 2016 "سنظل نطالب بحلايب بوصفها سودانية، وسنظل نطالب كذلك بحقوق مصر التاريخية في قضية المياه أو غيرها، وكذلك نفعل مع الأشقاء في إثيوبيا".

 

 

المصدر : الجزيرة + وكالات