أفادت مصادر للجزيرة بأن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية تمكنوا من استعادة عدة تلال بمحيط منطقة أثريا بريف حماة الشرقي (وسط سوريا) بعد سيطرة قوات النظام عليها بدعم من الطيران الروسي. 

وأضافت المصادر ذاتها أن المواقع التي استعادها التنظيم تقع على الطريق الواصل بين منطقة أثريا والرقة (شمال شرق), حيث تحاول قوات النظام التقدم وقطع طرق إمداد التنظيم بين ريفي حماة الشرقي والرقة الجنوبي.

وكانت مصادر موالية للنظام قد ذكرت أن قواته وميلشيات موالية له تمكنت بدعم من الطيران الروسي من السيطرة على منطقة مفرق زكية، وأبو الزين بريف حماة الشرقي, والوصول للحدود الإدارية لمحافظة الرقة.

ويوم أمس السبت قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن قوات النظام السوري دخلت بدعم جوي روسي ولأول مرة منذ نحو عامين محافظة الرقة، المعقل الأبرز لتنظيم الدولة.

وبدأت قوات النظام الخميس الماضي هجوما من منطقة أثريا في ريف حماة الشمالي وتسببت الاشتباكات بين الطرفين منذ بدء العملية في مقتل 26 عنصرا من تنظيم الدولة وتسعة عناصر من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، وفق المرصد.

ويهدف الهجوم بالدرجة الأولى، حسب المرصد، إلى استعادة السيطرة على مدينة الطبقة الواقعة على بحيرة الفرات غرب مدينة الرقة، والتي يجاورها مطار عسكري وسجن تحت سيطرة التنظيم.

وتقع أثريا على بعد نحو مئة كيلومتر جنوب غرب الطبقة التي تبعد بدورها نحو خمسين كيلومترا من مدينة الرقة، مركز المحافظة.

وباتت قوات النظام على بعد أقل من 40 كيلومترا من مدينة الطبقة التي سيطر عليها تنظيم الدولة في أغسطس/آب 2014 بعد إعدامه 160 جنديا فيها.

 

هجمات ومعارك
وبالتزامن مع هذه التطورات، قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن أكثر من سبعين من وحدات حماية الشعب الكردية قتلوا خلال هجوم شنه تنظيم الدولة على مواقعهم في عدة قرى بمحيط مدينة الشدادي بريف الحسكة (شرق).

كما أسفر الهجوم عن تدمير عربة من نوع هامر تابعة للوحدات، وإعطاب ناقلة للجند. وأضافت الوكالة أن مقاتلي التنظيم قصفوا مواقع للوحدات الكردية في مدينة الشدادي بصواريخ غراد وقذائف الهاون.

وبحسب المصادر ذاتها فإن مسلحي التنظيم قتلوا خمسين من قوات النظام السوري في معارك جنوبي دير الزور (شرق).

وأضافت الوكالة أن مقاتلي التنظيم سيطروا على مواقع في تلة التيم القريبة من حقل التيم النفطي، كما سيطروا على مواقع أخرى في جبال الثردة القريبة من مطار دير الزور العسكري.

في المقابل، ذكرت وكالة سانا الرسمية أن قوات النظام صدت هجوما لأفراد التنظيم وقتلت عددا منهم.

المصدر : الجزيرة + وكالات