لقي ثلاثة وثلاثون شخصا مصرعهم وأصيب خمسة عشر آخرون السبت بحادث اصطدام شاحنة بحافلة لنقل الركاب على الطريق الرابط بين وهران وورقلة في ولاية الأغواط جنوب الجزائر العاصمة.

وذكرت معلومات صحفية أن الحادث وقع على الطريق الوطني رقم 22 ببلدة واد المرة بولاية الأغواط (330  كيلومترا جنوب العاصمة الجزائر).

وقال جمال خمار مدير جهاز الدفاع المدني بولاية الأغواط إن الحادث نجم عن اصطدام شاحنة بحافلة لنقل المسافرين كانت قادمة من ورقلة بجنوب البلاد باتجاه ولاية وهران في الغرب.

وأكد أن ثلاثين شخصا لقوا حتفهم على الفور إثر اشتعال النيران في الحافلة التي اصطدمت بالصخور بعد اصطدامها بالشاحنة حيث كان الضحايا نائمين، كما توفي ثلاثة منهم نتيجة الإصابات التي تعرضوا لها.

من جهتها نقلت الإذاعة الجزائرية عن طبيب بمستشفى بلدة أفلو الذي نقل إليه المصابون قوله، إنه تم تسجيل وفاة 33 شخصا وإصابة 22 شخصا وتعرض شخص واحد لحروق من الدرجة الثانية وتم نقله إلى العاصمة الجزائر.
     
وكشف أحد المصابين عن أن النيران التي اشتعلت في الحافلة بعد انقلابها لم تسمح للضحايا بالخروج منها.
      

      
 

المصدر : الجزيرة + وكالات