قتلى بتعز والمقاومة تصد هجوما للحوثيين
آخر تحديث: 2016/6/4 الساعة 18:39 (مكة المكرمة) الموافق 1437/8/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/6/4 الساعة 18:39 (مكة المكرمة) الموافق 1437/8/29 هـ

قتلى بتعز والمقاومة تصد هجوما للحوثيين

أفادت مصادر في تعز بمقتل وإصابة عدد من المدنيين جراء سقوط صواريخ كاتيوشا على المناطق الغربية من المدينة، وصدت المقاومة الشعبية والجيش الوطني هجوما لمليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح على عدة مواقع في منطقة ثعبات شرق تعز.

وقالت مصادر لوكالة الأنباء الألمانية إن مدنييْن قتلا وجرح آخرون جراء قصف عنيف شنه الحوثيون وقوات صالح من مواقع تمركزهم في أطراف المدينة على الأحياء الغربية لتعز والمناطق السكنية في جبل صبر.

وذكرت مصادر في المقاومة الشعبية أن مواجهات عنيفة اندلعت مع الحوثيين وقوات صالح عقب هجومهم على مواقع المقاومة شرق المدينة.

وبحسب المصادر، فقد تصدت قوات الجيش والمقاومة للهجوم وشنت هجوما معاكسا على مواقع الحوثيين استطاعت من خلاله "تطهير" عدد من المباني التي كان يتمركز فيها مسلحو الحوثي وصالح.

وخلّف الهجوم قتلى وجرحى من الحوثيين إلى جانب مقتل قائد سرية جبهة ثعبات محمد مجلي وجرح آخرين من رجال الجيش والمقاومة.

يذكر، أن الحوثيين وقوات صالح شنوا قصفا عنيفا على الأحياء السكنية وسوق شعبي في تعز أمس الجمعة، أسفر عن مقتل 12 مدنيا وجرح العشرات.

ووصف وزير حقوق الإنسان اليمني عز الدين الأصبحي من الكويت قصف جماعة الحوثي لأسواق وأحياء سكنية في المدينة بأنه "جريمة حرب لا يمكن السكوت عنها"، مشيرا إلى "أنهم يعملون على إفشال مشاورات السلام عبر عملية ممنهجة على الأرض".

وطالب المسؤول اليمني المجتمع الدولي بوقف ما سماه جرائم الحوثيين وقوات صالح، واتخاذ موقف سياسي جاد ضدهم، لافتا إلى أن "القوات الحكومية ملتزمة بضبط النفس أمام الانتهاكات، التي يمارسها الانقلابيون، لاتفاق وقف إطلاق النار".

المصدر : الجزيرة,الألمانية

التعليقات