أعلنت الشرطة الإسرائيلية أن إسرائيلييْن تعرضا للإصابة بجروح في عملية طعن شمال تل أبيب، وأنها قتلت شابا فلسطينيا من طولكرم بالضفة الغربية للاشتباه بتنفيذ العملية، وذلك بعدما قتل مستوطن إسرائيلي شابا فلسطينيا آخر صباح الخميس في مدينة الخليل.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية لوبا السمري في بيان إن إسرائيليين تعرضا للطعن في مدينة نتانيا شمال تل أبيب في القسم العلوي من جسديهما، ووصفت حالة أحدهما بالمتوسطة والآخر بالخطيرة، مشيرة إلى أنهما رجل وامرأة.

وأضافت أن "شابا عربيا (فلسطينيا) على ما يبدو أقدم على تنفيذ عملية الطعن، وتم تحييده بعيارات نارية أطلقها عليها مفتش بلدية تواجد في المكان، ما أدى إلى مقتله"، دون أن تكشف عن هويته.

وفي وقت سابق اليوم، قال جيش الاحتلال الإسرائيلي إن شابا فلسطينيا تسلل صباحا إلى مستوطنة كريات أربع (وسط الخليل) وطعن حارس المستوطنة، وأصابه بجروح بالغة الخطورة قبل أن يتمكن الحارس من إطلاق النار عليه ويسقط شهيدا.

وكانت الإذاعة الإسرائيلية ذكرت أن مسلحا فلسطينيا تمكن من تجاوز السياج حول المستوطنة ووصل إلى أحد المنازل، وأطلق النار وأصاب اثنين من السكان، قبل أن يستشهد بنيران حراس المستوطنة.

المصدر : الجزيرة + وكالات