عماد عبد الهادي-الخرطوم

قضت محكمة سودانية الثلاثاء بالإعدام شنقا حتى الموت على طالب جامعي متهم بقتل زميل له ينتمي لحزب المؤتمر الوطني الحاكم على خلفية شجار طلابي في كلية شرق النيل الجامعية بالخرطوم بحري.

وبررت المحكمة قرارها بانتقاء حق الدفاع عن النفس الذي بموجبه صدر حكم سابق على المتهم محمد بقاري بذات المحكمة بالسجن خمس سنوات مع دفع الدية، قبل أن تقرر إعادة المحاكمة بناء على توجيه من محكمة الاستئناف.

وكانت محكمة جنايات بحري وسط حددت جلسة الثلاثاء لإعاده محاكمة بقاري بقتل زميله الطالب محمد عوض الأمين العام لحركة الطلاب الإسلاميين -المؤتمر الوطني- بجامعة شرق النيل في أبريل/نيسان 2015.

وكانت محكمة الاستئناف أمرت في مايو/أيار الماضي بإعادة محاكمة بقاري بموجب المادة 130 من القانون الجنائي السوداني.

وأبلغ آدم أبكر رئيس هيئة الدفاع عن المتهم الجزيرة نت أن هيئته ستتقدم باستئناف على الحكم، وقال إن قرارات المحكمة "قابلة للاستئناف والطعن فيها".

ووفق إحصاءات رسمية فإن أكثر من عشرين طالبا قتلوا في الجامعات السودانية خلال الفترة الماضية، منهم من قبض على قاتله ومنهم من فشلت الجهات المسؤولة في تحديد مسؤولية قتله.

المصدر : الجزيرة