قُتل قائد دورية مرور في محافظة القطيف شرقي السعودية بعدما تعرض الجمعة لإطلاق نار من مصدر مجهول.

وأوضحت وزارة الداخلية السعودية أن الهجوم وقع بعيد الظهر في بلدة سيهات بمحافظة القطيف، ووصفت إطلاق النار بأنه عمل إرهابي.

وقال الناطق باسم الوزارة إن الجهات الأمنية المختصة باشرت إجراءات الضبط بعد الحادثة، وأضاف أن القضية لا تزال محل المتابعة الأمنية.

وكان أحد المطلوبين لدى وزارة الداخلية قتل الخميس خلال تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن أثناء مداهمة منزله في محافظة القطيف.

وأعلنت الوزارة ضبط كميات من الأسلحة والذخائر أثناء تنفيذ عملية تفتيش المنزل.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية