قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية إن ثلاثة عسكريين روس قتلوا على يد مقاتلي التنظيم في معارك على طريق أثريا بريف حماة الشرقي (وسط سوريا).

وبثت الوكالة صورا ووثائق كانت بحوزة العسكريين الروس الذين قتلوا إثر انفجار عبوة استهدفت سيارة كانت تقلهم أثناء انسحابهم من مواقعهم في ريف حماة الشرقي.

وكانت روسيا أعلنت أخيرا أن عدد جنودها الذين قتلوا في سوريا بلغ 11، ليرتفع العدد إلى 14 جنديا

نفي أميركي
من جهة أخرى نفت وزارة الدفاع الأميركية سقوط أي قتيل في صفوف قوات التحالف، بما في ذلك القوات الموجودة داخل سوريا. جاء ذلك في معرض رد الوزارة على تساؤل للجزيرة.

ولكن تجدر الإشارة إلى أن القوات العسكرية التي يتبع لها الجنود القتلى هي المعنية بالإعلان عن سقوط أي جندي، لكن بعد مرور 24 ساعة على إخبار أهله.

وإذا كان مقتل الجندي المذكور تم حديثا فقد يتطلب الأمر يوما أو يومين قبل الإعلان عن ذلك رسميا.

المصدر : الجزيرة