قال مراسل الجزيرة إن قوات البنيان المرصوص عثرت على عشرات الجثث لقتلى تنظيم الدولة الإسلامية الذين سقطوا في المعارك التي تدور في سرت، وتحدث عن تقدم لهذه القوات باتجاه وسط المدينة.

وذكر مراسل الجزيرة بسرت محمود عبد الواحد أن قوات البنيان المرصوص عثرت على نحو مئة جثة لعناصر تنظيم الدولة سقطوا خلال المعارك التي تدور منذ صبيحة أمس الثلاثاء.

وأكد المراسل أن المدينة شهدت هدوءا نسبيا اليوم، وأشار إلى أن المعارك تتركز في مناطق يتحصن فيها مقاتلو التنظيم.

وأوضح أن قوات البنيان المرصوص حققت تقدما هاما منذ أمس، وسيطرت على عدة مواقع بمنطقتي الزعفران والغربيات، واقتربت من مجمع قاعات واغادوغو الذي يعتبر أكبر حصن لتنظيم الدولة في سرت.

وتمكن مقاتلو البنيان المرصوص من السيطرة على منطقة الدُشَم التي تضم مستودعات أسلحة لمقاتلي التنظيم، وتحدث مراسل الجزيرة عن صعوبات تواجه "البنيان المرصوص" في طريق تقدمها بالمدينة بسبب انتشار الألغام.

وأوضح المراسل أن القوات التابعة لحكومة الوفاق الليبية تضيّق الخناق على عناصر تنظيم الدولة في سرت، في حين يكثف التنظيم قصفه لمواقع تلك القوات على أطراف المدينة براجمات الصواريخ وقذائف الهاون.

يذكر أن قوات البنيان المرصوص فقدت 36 من عناصرها وجرح 140 آخرون خلال معارك أمس.

وتشن هذه القوات هجوما لاستعادة السيطرة على سرت من تنظيم الدولة منذ الشهر الماضي، وتمكنت من استرجاع أراض غربي المدينة في نهاية مايو/أيار الماضي لكن تقدمها صار أبطأ منذ اقترابها من وسط المدينة الساحلية.

وسيطر التنظيم على سرت -مسقط رأس العقيد الراحل معمر القذافي- العام الماضي وشكل منها أهم قاعدة له خارج سوريا والعراق.

المصدر : الجزيرة + وكالات