أعلن الجيش الأردني مقتل وإصابة عدد من الجنود في انفجار سيارة مفخخة استهدفت وحدة لحرس الحدود بمنطقة الركبان الحدودية مع سوريا.

وقال مراسل الجزيرة في العاصمة عمان تامر الصمادي إن وحدة من حرس الحدود الأردنية عند الساتر الترابي مع الحدود السورية بمنطقة الركبان تعرضت لهجوم بآليات من الجانب السوري، حيث تم تدمير عدد من الآليات المهاجمة، بينما انفجرت إحدى تلك الآليات متسببة في سقوط قتلى وجرحى من الجنود الأردنيين.

ووصف بيان للقوات المسلحة الأردنية الهجوم بأنه "عمل إرهابي جبان" وقع في تمام الساعة الخامسة والنصف صباح اليوم.

وأشار المراسل إلى أن الهجوم وقع في المنطقة الحرام على الحدود الأردنية السورية التي أقيمت فيها مخيمات عشوائية للاجئين سوريين يبلغ عددهم نحو سبعين ألفا، بينهم أطفال ونساء ويعيشون أوضاعا صعبة.

وأوضح المراسل أن السلطات الأردنية تخشى من وجود خلايا نائمة تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية بين هؤلاء اللاجئين بهدف دخول المملكة. وذكّر المراسل بالهجوم الذي استهدف مقرا للمخابرات الأردنية في مخيم البقعة شمال عمان في اليوم الأول من رمضان الحالي وأودى بحياة خمسة من منتسبي المخابرات.

المصدر : الجزيرة