أفادت مصادر للجزيرة بأن المعارضة السورية المسلحة تمكنت من فتح الطريق بين مدينتي داريا ومعضمية الشام بريف دمشق. وأفاد مراسل الجزيرة أن سبعة قتلوا جراء غارات طيران النظام على منطقة المرج بغوطة دمشق الشرقية.

وذكرت المصادر أن المعارضة السورية فتحت الطريق بين داريا ومعضمية الشام بريف دمشق بعدما سيطرت على عدة حواجز لقوات النظام وقتلت عددا من عناصره.

وقال مراسل الجزيرة في غازي عنتاب بتركيا معن خضر إن معارك عنيفة لا تزال دائرة بين النظام والمعارضة في محيط داريا، وأضاف نقلا عن المجلس المحلي لداريا أن النظام شن قصفا هو الأعنف، واستخدم فيه البراميل المتفجرة والمدفعية، ولكن ذلك لم يمنع المعارضة من فتح طريق إلى مدينة معضمية الشام المحاصرة أيضا.

وذكر المراسل أنه لا يمكن الجزم بقدرة المعارضة السورية على المحافظة على الطريق مفتوحة، نتيجة كثافة نيران قوات النظام والمليشيات المساندة لها، وأضاف أن النظام يولي أهمية كبيرة لداريا لقربها من العاصمة دمشق.

وأضافت المصادر أن قصف قوات النظام السوري على أحياء داريا والمعضمية أسفر عن سقوط جرحى ودمار واسع في الممتلكات. وقال المجلس المحلي بداريا إن قوات النظام أسقطت أكثر من ثلاثمئة برميل متفجر على الأحياء السكنية التي تسيطر عليها المعارضة في الأيام الثلاثة الماضية.

آثار غارات سابقة لطيران النظام على منطقة المرج بغوطة دمشق (ناشطون-أرشيف)

منطقة المرج
وفي غوطة دمشق الشرقية، أفاد مراسل الجزيرة أن سبعة قتلى سقطوا جراء غارات لطائرات النظام على منطقة المرج.

وذكر مراسل الجزيرة في حلب أن تسعة قتلى معظمهم أطفال إضافة إلى عشرات الجرحى سقطوا جميعا إثر غارات جوية روسية وسورية استهدفت بلدات أورَم الكبرى والأبزمو والجينة بريف حلب الغربي.

وأضاف المراسل أن القصف شمل أيضا بلدات في ريف حلب الشمالي وأحياء تسيطر عليها المعارضة المسلحة بمدينة حلب، مما أدى إلى سقوط جرحى من المدنيين وأحدث دمارا كبيرا في المساكن.

ريف الرقة 
وفي ريف الرقة الغربي، أفادت مصادر للجزيرة أن اشتباكات عنيفة تدور بين مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية وقوات النظام في محيط حقل الثورة جنوب الطبقة، حيث تحاول قوات النظام مدعومة بالطيران الروسي التقدم في المنطقة.

وقالت مواقع موالية للنظام إن قوات النظام والمليشيات الموالية له حققت تقدما في منطقة الرصافة حيث تحاول الوصول لحقل الثورة, في المقابل ذكرت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة أن نحو ثلاثين عنصرا من قوات النظام سقطوا قتلى في هجومين بسيارتين مفخختين على مواقع النظام في جنوب الطبقة.

وذكرت مصادر للجزيرة أن طائرات روسية شنت غارات كثيفة على مدينة الطبقة، ما أسفر عن مقتل عشرة مدنيين وجرح آخرين إثر الغارات التي ألقت قنابل عنقودية على عدة أحياء في الطبقة.

المصدر : الجزيرة