تكبد حزب الله اللبناني خسائر كبيرة خلال المعارك الجارية في ريف حلب الجنوبي. وأفاد مراسل الجزيرة في لبنان بمقتل 16 مسلحا من حزب الله في هذه المعارك مع المعارضة السورية المسلحة بريف حلب الجنوبي، بينهم القيادي الميداني في الحزب رمزي مغنية.
 
وقتل الخميس الماضي عنصران من حزب الله جنوبي حلب، وذلك بعد مقتل أربعة من عناصر الحزب وخمسة مقاتلين سوريين موالين للنظام من بلدتي نبل والزهراء الثلاثاء جراء استهداف موقعهم في خان طومان قرب حلب بصاروخ موجه أطلقه مقاتلو المعارضة.

وبذلك يرتفع عدد قتلى حزب الله منذ الثلاثاء الماضي إلى 31 مسلحا سقطوا في المواجهات مع المعارضة السورية المسلحة، بينهم خمسة سوريين متطوعين مع الحزب.

كما أشار المراسل إلى أن الحزب فقد الاتصال بمجموعة من مقاتليه تضم سبعة على الأقل في محيط بلدة خلصة بريف حلب الجنوبي، ويعتقد أنها وقعت في كمين نصبته المعارضة السورية المسلحة.

المصدر : الجزيرة