أعلن رئيس حزب الكتائب اللبنانية سامي الجميل مساء أمس الثلاثاء استقالة وزيري الحزب من الحكومة التي اتهمها بعدم المبالاة بحل قضايا عدة ووصفها بـ"المضرة".

وقال الجميل في مؤتمر صحفي "إن الحزب قرر أن يستقيل من هذه الحكومة"، مضيفا أنه "منذ فترة يحاولون تطويقنا من خلال آليات حكومية من أجل خنقنا ولمنعنا من إيقاف الصفقات التي توضع على الطاولة".

ورأى أنه ليس هناك اهتمام بحماية القطاع المصرفي من "الهجوم الكلامي" ولا اكتراث بالخطة الاقتصادية التي قدمها وزير الاقتصاد المستقيل.

والوزيران المستقيلان هما وزير العمل سجعان قزي ووزير الاقتصاد الآن حكيم.

وهذه ليست المرة الأولى التي يستقيل فيها وزراء من الحكومة المؤلفة من 24 وزيرا، ففي فبراير/شباط الماضي أعلن وزير العدل المحسوب على تيار المستقبل أشرف ريفي استقالته تنديدا بـ"هيمنة" حزب الله على قرار الحكومة.

المصدر : وكالات