نشر الموقع الإلكتروني لصحيفة الغارديان البريطانية صورا حصرية تظهر جانبا من الاشتباكات العنيفة التي اندلعت قرب بلدة تلسقف شمال الموصل في العراق قبل أيام، وقتل فيها جندي أميركي.

وأوضحت الصحيفة أنها حصلت على هذه المقاطع المصورة من ملازم في قوات البشمركة الكردية التابعة لإقليم كردستان العراق، والذي التقط المقاطع بكاميرا هاتفه المحمول.

وكانت منطقة تلسقف (30 كلم شمال الموصل) شهدت اشتباكات بين قوات أميركية خاصة وقوات من البشمركة من جهة ومسلحين من تنظيم الدولة الإسلامية. وقد أكدت واشنطن مقتل شارلز كيتنغ وهو جندي من القوات الخاصة، وهو الثالث منذ انطلاق عمليات التحالف ضد تنظيم الدولة في عام 2014.

تعمية وجوه
وما يميز مقاطع الفيديو المبثوثة بموقع الصحيفة البريطانية أن وجوه جنود البحرية الأميركية المشاركين في الاشتباكات عمِّي عليها لكي لا يعرفوا، وأوضحت الغارديان أنها فعلت ذلك بعد التشاور مع وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون).

وكان وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر قال الثلاثاء الماضي إن مقتل الجندي بالعراق "خسارة فادحة جدا".

وسبق للبنتاغون أن أعلن يوم 19 مارس/آذار الماضي عن مقتل عسكري أميركي برتبة رقيب وإصابة اثنين بجروح إثر قصف تنظيم الدولة قاعدة عسكرية بمدينة مخمور جنوب شرق الموصل تضم مستشارين أميركيين.

المصدر : الجزيرة,غارديان