أعلنت قيادة عمليات الأنبار أن القوات العراقية استعادت السيطرة على خمس مناطق بجنوب مدينة الفلوجة بغرب البلاد، في حين أكدت مصادر أمنية أن تنظيم الدولة الإسلامية شن هجمات دامية على هذه القوات وأجبرها على التراجع.

ونقلت وكالة الأناضول عن قائد عمليات الأنبار اللواء الركن إسماعيل المحلاوي قوله إن القوات العراقية بدأت منذ ثلاثة أيام عمليات عسكرية واسعة لطرد تنظيم الدولة من مناطق بجنوب الفلوجة.

وأوضح المحلاوي أن القوات العراقية ومقاتلي العشائر تمكنوا من تحرير مناطق البوخالد والبوخميس والبومناحي والبوعاصي والفحيلات وقرية البويوسف الواقعة بين ناحية العامرية وتقاطع السلام بجنوب الفلوجة.

وقال إن العملية العسكرية أسفرت عن مقتل أكثر من 130 عنصرًا من تنظيم الدولة وتدمير 10 عجلات مفخخة و13 نفقًا.

وأقر بأن التنظيم قصف اليوم قوة من الجيش بقذائف هاون مما أسفر عن مقتل العقيد إيهاب هاشم وهو آمر الفوج الأول التابع للواء 30 بالفرقة الثامنة.

وأضاف أن مواجهات القوات الأمنية ومقاتلي العشائر مع التنظيم أسفرت عن مقتل أربعة عسكريين بينهم آمر الفوج الثاني باللواء 39 العقيد محمد ظاهر، وإصابة ثمانية جنود بجروح.

لكن مصادر أمنية عراقية قالت للجزيرة إن ثمانية عشر جنديا عراقيا وضابطا برتبة عقيد قتلوا بهجمات لتنظيم الدولة جنوب الفلوجة.

وأوضحت هذه المصادر أن انتحاريا من تنظيم الدولة فجر سيار ة ملغمة في رتل للقوات العراقية، مما أدى إلى مقتل عشرة جنود وإصابة 25 آخرين وإجبار هذه القوات على الانسحاب من منطقة السلام.

video
كر وفر
يذكر أن القوات الأمنية العراقية المدعومة بالحشد العشائري وطيران التحالف الدولي تحاول منذ نحو أسبوع استعادة قرى ومناطق بمحيط عامرية الفلوجة يسيطر عليها تنظيم الدولة.

وأكدت مصادر أمنية أن معارك الكر والفر لا تزال تدور بين الجانبين في جنوب الفلوجة وفي محافظة نينوى، وقد أعلنت خلية الإعلام الحربي في بيان لها قتل ثمانية عناصر من تنظيم الدولة.

ومن جانبه، قال التحالف الدولي اليوم الخميس إنه نفذ 15 ضربة لتنظيم الدولة في العراق أمس الأربعاء.

وأعلن أن هذه الضربات نفذت قرب المدن وأصابت وحدات تكتيكية ومنشأة للسلاح ومداخل أنفاق ومنصات صواريخ ومخزنا للأسلحة.

المصدر : الجزيرة + وكالات