الجبير يندد بخرق النظام السوري للهدنة بحلب
آخر تحديث: 2016/5/5 الساعة 17:44 (مكة المكرمة) الموافق 1437/7/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/5/5 الساعة 17:44 (مكة المكرمة) الموافق 1437/7/28 هـ

الجبير يندد بخرق النظام السوري للهدنة بحلب


حمل وزير الخارجية السعودي عادل الجبير النظام السوري مسؤولية خرق الهدنة في حلب
، حيث جدد النظام اليوم الخميس قصف مناطق بالمدينة وريفها، بينما اعتبرت المعارضة أن اتفاق الهدنة قرار سياسي بين واشنطن وموسكو بهدف تدمير حلب.

وخلال مؤتمر صحفي مع نظيره النرويجي، ألقى الجبير بمسؤولية خرق الهدنة في حلب على النظام السوري، وندد بقصف النظام للمستشفيات والأهداف المدنية.

وجدد الجبير التأكيد على أن السعودية ترى ألا مكان لـ بشار الأسد في مستقبل سوريا، مضيفا "سواء تم ذلك عبر المسار السلمي أو عبر غيره إذا لم تُجد الحلول السلمية".

ومن جانبه، قال رئيس وفد الهيئة العليا للمفاوضات المعارضة بـ جنيف أسعد الزعبي إن هناك خطة أخرى لحرب جديدة في حلب بعد فشل النظام السوري في اقتحام المدينة.

وأضاف الزعبي -في لقاء سابق مع الجزيرة- أن اتفاق الهدنة في حلب قرار سياسي بين وزيري الخارجية الأميركي جون كيري والروسي سيرغي لافروف, وهو وسيلة للسيطرة على حلب وتدميرها، وفق قوله.

وكانت الخارجية الأميركية قد أعلنت في بيان لها أن واشنطن وموسكو توصلتا إلى تفاهمات على توسيع نطاق اتفاق وقف الأعمال القتالية، بحيث يشمل الاتفاق مدينة حلب والمناطق المجاورة.

ورحب كيري أمس باستئناف اتفاق وقف الأعمال القتالية، وقال إنه يتوقع من جميع الأطراف الالتزام به، مضيفا أن من المهم أن تضاعف روسيا الجهود للضغط على الأسد للالتزام بالترتيب الجديد، في حين تقوم واشنطن بدورها مع قوات المعارضة.

وبعد سريان الهدنة الساعة الواحدة بالتوقيت المحلي من صباح اليوم اليوم، أفاد مراسل الجزيرة بتعرض مناطق في خان طومان بريف حلب لقصف بـ البراميل المتفجرة، كما تم استهداف حي الراشدين جنوبي حلب مما أوقع جرحى، بينما قتل شخصان في الريف الجنوبي جراء استهداف دبابة تابعة للنظام سيارة مدنية.

وقالت مصادر للجزيرة إن فصائل المعارضة المسلحة استهدفت تجمعات لقوات النظام في ريف حلب الغربي بينها سيارة محملة بجنود نظاميين، واعتبرت المعارضة ذلك ردا على قصف شنته طائرات روسية وأخرى تابعة للنظام الحاكم على أحياء عدة في حلب.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات