شن النظام السوري الثلاثاء قصفا مدفعيا عنيفا استهدف أحياء سكنية في مدينة داريا بالغوطة الغربية وسط معارك عنيفة حولها، بينما استمرت الغارات على حلب وعلى مناطق في إدلب بعد مجزرة ذهب ضحيتها أكثر من خمسين شخصا.
 
وقال المجلس المحلي لمدينة داريا إن معارك عنيفة اندلعت بين مقاتلي المعارضة المسلحة وقوات النظام السوري على أطراف المدينة الواقعة في ريف دمشق الغربي وتزامن ذلك مع قصف مدفعي لقوات النظام استهدف أحياء سكنية في المدينة التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة.
 
وأشارت مصادر المعارضة إلى أن المدينة المحاصرة تعرضت الثلاثاء لقصف بأربعة صواريخ أرض أرض، إضافة إلى قصف مدفعي عنيف تزامن مع محاولات جديدة لقوات الأسد للتقدم على المحور الجنوبي من المدينة حيث تدور اشتباكات عنيفة.
 
كما قصفت طائرات النظام بـبراميل متفجرة مواقع للمعارضة المسلحة في بلدات خان الشيح والديرخبية وزاكية بالريف الغربي للعاصمة دمشق.
 
وفي ريف دمشق الشرقي، تجددت الاشتباكات بين قوات النظام ومسلحي المعارضة في مزارع بلدة المحمدية بغوطة دمشق الشرقية، وسط قصف متبادل بين الطرفين، وتمكنت قوات النظام خلالها من التقدم والسيطرة على نقاط في مزارع البلدة، وفق المرصد السوري.
video
قصف واشتباكات
وفي إدلب قال المرصد السوري إن طائرات مجهولة قصفت مساء اليوم الثلاثاء معسكر التدريب الرئيسي لجماعة أحرار الشام المعارضة في محافظة إدلب، مما أدى لمقتل وإصابة عدد كبير من المقاتلين.
 
وجددت الطائرات الحربية الروسية والسورية قصفها لمناطق في أطراف بلدة سراقب بريف إدلب الشرقي، وعلى مناطق في الأطراف الشمالية الغربية من بلدة معرة مصرين بالريف الشمالي وعلى مناطق في أطراف بلدة البارة بجبل الزاوية بالريف الجنوبي.
 
وقتل أكثر من خمسين شخصا وأصيب آخرون بينهم عشرة أطفال على الأقل بقصف كثيف شنته طائرات روسية على مناطق في مدينة إدلب شمال سوريا، شمل أحياء القصور والشمالي والبيطرة، وأدى إلى تدمير المستشفى الوطني.
 
وفي حلب، أفاد مراسل الجزيرة بمقتل وإصابة عدد من المدنيين في سلسلة غارات شنتها طائرات للنظام وأخرى روسية الثلاثاء على أحياء مدينة حلب، استهدفت أحياء بعيدين والصاخور والصالحين وبني زيد والفردوس وطريق الكاستيلو ودوار الجندول.

واستهدفت الغارات أيضا مدن عندان وحريتان وبلدات حيان ومعرة الأرتيق وكفرحمرة ومناطق قبر إنجليزي والملاح بالريف الشمالي لحلب، ومدينة منبج وقرية العسيلة بالريف الشرقي وبلدة خان طومان بالريف الجنوبي.

وفي حمص، قال مراسل الجزيرة في سوريا إن مدنيا قتل وجرح آخرون جراء غارات لطائرات النظام الثلاثاء على مدينة الحولة ومناطق أخرى تسيطر عليها المعارضة في ريف حمص الشمالي. وتسبب القصف في دمار كبير في الأبنية والممتلكات. وتتزامن هذه الغارات مع هجوم بري لقوات النظام السوري باتجاه الحولة.

وفي محافظة حماة جددت الطائرات الحربية للنظام غاراتها على مناطق في بلدتي قنيطرات وسليم ودلالك وعيدون وخرفان بريف حماة الجنوبي، عند الحدود الإدارية مع ريف حمص الشمالي، ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من الأشخاص.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة